هوايات · العمل من المنزل · دروس التدوين للمبتدئين

الدليل الصغير لبدء مدونتك الشخصية أو اعادة الالهام لتدوينتك الحالية .

c1c3daba4477fa9fbc035a628b450554

حقوق الصورة

صباح / مساء الخير ❤

نعيش الأن فترة ( الإنتعاش الخامل ) بعد انتهاء العيد ، و  الوقت طويل فعليا،  خصوصا في النهار ، مع وخز ضميري يذكّر بضرورة الإستفادة من الوقت و إلا…😠

من ضمن أفضل ما يمكن عمله في هذه الفترة _ في وجهة نظري _ هو البدء بالكتابة ، و تأسيس مدونة تنسجم مع اهتماماتك ، و لا يشترط أن يكون المحتوى تعليمي مفيد بالضرورة . فالعالم يحتاج لكل صنوف الإبداع بما فيه المُلهم و المُبهج ، المحفز و المهدّئ  ،  البسيط و المعقد  . الأمر يستحق أّن تأخذ لحظة وتفكر ، لو كنت كاتب ، ستنتمي كتاباتك لأي نوع ؟ وهذه الفكرة ليست الا البداية .

عموما ان كنت تخطط لعمل مشروع جديد قائم على متعة الكتابة  ولذة التواصل مع جمهور ينتمي لنفس اهتمامك فهذا الموضوع لك

أو لو كنت تملك مدونة أصلا ً ،من الجيد أن تستفيد من المعلومات المطروحة لإعادة توجيه بوصلة مدونتك ، فمثلا لو كنت لم تفكر يوما ً بنيتك من التدوين ، ففرصه أن تبدأ الآن لحصر هدفك و بالتالي التركيز عليه .

اذن ، لنبدأ ..

e4e44cb55d2ffaa306759f2ff7727062
حقوق الصورة

آولا ً : انشىء قائمة لإهتماماتك :

ما الذي يثير حماسك حقا ً ؟ أي المواضيع التي تهتم لقرأتها دائما ً؟ .

بإمكانك ايضا معرفة ما يهمك من خلال : من تتابع في السوشال ميديا ؟ هؤلاء  يشكلون جزء كبير من هويتنا من حيث لا نشعر .

و مواضيع التدوين لا حدود لها منها : الطبخ ، الأزياء ، الأدب ، القصص ، التسويق ، يوميات ،  الماكياج ، الأمومة ، أسلوب الحياة ( والمقصود فيها  تدوينة متنوعة في كل ما يخص حياة المدوّن من اهتمامات وتجارب _ مثل التدوينة هذي✋😚_ ) وغيرها الكثير

آيضا بإمكانك الكتابة عن مواضيع متخصصة دقيقة لا يَكثر الحديث عنها مثل : المسائل العلمية أو الطبية أو القانونية أو وضع سياسي في بلد ما و  غيرها . مع أن التخصص الدقيق يجذب لك عدد محدود من الجمهور مقارنة بالتخصص العام ، إلا أنك ستخلق مرجع مهم في عالم الانترنت ، وستزداد قيمة مدونتك في محرّك قوقل لأنك تخوض في مجال ذو مرجع نادر ، ولو أنك تجتهد و تترجم من مواقع أجنبية ستزداد أفضيلتك ايضا. .

ثانيا : مالذي لن تكتب عنه ؟

وهو بند مهم ايضا ، و يجعل اتجاهك واضح حيال مهمة التدوين ، من الأمور الممكن أن تقرر ألا تخوض فيها : المعلومات الشخصية ، مواضيع نقد لبلدان أو فئات أو جنسية و كل ما يحرّض على الكراهية و العنصرية ، السياسة ، المواضيع الاجتماعية ( الترند )  .

ثالثا : عرّف نواياك

ماهي نيتك من التدوين ؟ هل أنت تقصد الترفيه أو التعليم ؟ هل هو تجاري أو شخصي ؟ هل ممكن  تبدأ كمدوّن شخصي ثم تتوسع تجاريا ً ( مثل  المدون فئة  ( المصمم  ، المصور ) ، بإمكانهم جني أرباح من خلال أعمالهم مستقبلا ً.

وبالمناسبة ، أتذكر مدوّنه كان لديها شغف تكتب عن الأحداث الاجتماعية ( الترند ) مثل ( الأوامر الملكية ، أو سنّ قانون في الشورى .. الخ ) وهو بالمناسبة _في رأيي _عمل يضيّع مجهوده في يومين ، لأنه ( حدث موضة يختفي سريعا ً ) لكن _ سبحان الله _  توفّر لها عمل في احدى محطات التلفاز ، كونها تكتب بمهارة عن الحدث الجاري و بالتالي كانت القناة تأخذ ما تكتبه و تقرأه على المشاهد .

نيتك تصنع أهمية لعملك ، و بالتالي لو كنت مدوّن آصلا ، من الجيد أن تأخذ وقفة لتقيّم هدفك من كل هذا الجهد الذي تقضيه في الكتابة

اذا كانت نيتك التوثيق : اكتب تجاربك عن كل شيء أو ربما تتخصص في مجال مثل تجارب السفر ، يوميات الأمومة ، يوميات الجامعة .. الخ

اذا كانت نيتك التعليم : فعلّم ما تعرفه مثل : الأعمال و الحرف  اليدوية بكل أنواعها ، التنمية الذاتية ، تعليم الكتابة ، تعليم التصميم ، التصوير  .. الخ

نية الترفية يعني أن تكون كوميدي أكثر ، تكتب قصص و تشارك خيالات و ربما ألعاب و مواقع و تطبيقات جديدة اكتشفتها

نيتك تجارية : سوّق لنفسك و لتجارتك و منتجاتك

ممكن تكون النية الهام الآخرين ، فتشارك لحظاتك الملهمة و تكتب عنها من كل قلبك ، و الإلهام يدخل في كل مجال : الصور ، التصميم ، الأدب و الشعر و غيره

و النوايا كثيره و تطول ، اختر الأقرب لقلبك

788858edc565e54373cbbb39bd3f1ce7
حقوق الصورة

رابعا : أقرأ عن الآخرين ممن لهم نفس اهتمامك :

لا يمكن أن تكون كاتب قبل أن تكون قارئ من الأساس .

ولو أردت أن يفيض قلمك بمجال محدد ، من المهم أن تكون قرأت كثير عن هذا المجال . و في عالم التدوين ، ضروري تبدأ تأسس لك مجتمع من المدونين : تابعهم في تويتر و الانستجرام ، و لو كان  لهم تجمّع في احد مواقع التواصل ، كن معهم . اقرأ لهم ، لاحظ عدد مواضيعهم في الشهر ،و المدونات صاحبة الجماهيريه ( ليش صارت كذا 🙄، اسأل و تعرّف على الجواب ) ، كيف يتفاعلون مع التعليقات ؟ ، و كيف يتفاعلون مع قلة التعليقات ؟ .. و هكذا .

ستجد أن مستواك ارتفع كثير فقط بتتبع المدونين و القراءة لهم ، مقارنة لو كنت تكتب لوحدك .

على فكرة أنا أحدد لي يوم في الاسبوع ، أقرأ لمدونين آخرين و أعلق على مقالاتهم ، و أستفيد بالمقابل من معرفتهم لي و بالتالي دخولهم لمدونتي و التفاعل مع مواضيعي . و بالتالي يكون بينّا نحن المدونين تواطئ خفي في التفاعل مع بعض. وهذا أفضل دعم .✋😉

خامسا ً : المظهر و الأسم الخاص بالتدوينة:

اختيار اسم التدوينة هو موضوع عميق تُكتب فيه آلاف المقالات ، مثله مثل اختيار عنوان كتاب ، و نعم ، قد ( يُحكم عليك من العنوان و المظهر  ) . لكن كخلاصة ، اختر اسم مميز و سهل التذكر ، مُريح لك نفسيا ً ، وعندك استعداد أن يلتصق فيك كمعبّر عنك وعن هوية كتاباتك . آحيانا يكون اسم التدوينة مرتبط بمواضيعها ، و آحيانا يكون مجرد اسم للكاتب لا أكثر  . يحضرني اسم مدونات رنّانه مثل : مدونة شاي الضحى ،  العصفورية ، شبابيك ،  انستازيا ،  وغيره . و البعض صنع رنّة اسم مدونته من خلال كتاباته مثل : مدونة أروى ، ارتوس ..

المظهر يعتمد على ذوقك طبعا ً ، لكن معرفة بسيطة بعلم الألوان ستجعلك تبتعد عن الألوان القوية مثل الأحمر و الأصفر الفاقع  لأنه يثير التوتر أثناء القراءة، أو الأسود لأنه يثير شيء من الاكتئاب ، كذلك ضروري ينسجم الخط ( حجما ً ولونا ً و شكلا ً ) مع جو التدوينة .

لوقو التدوينة الأساسي اختاره ايضا بحب لأنه يعبّر عنك ، و عينك تحتاج تعجب به حتى تتحمس للكتابة .

سادسا : الموقع المستضيف :

أشهر المواقع المستضيفه للتدوين : blogger , wordpress  ويوجد غيرها طبعا ً .

شخصيا ً بدأت مع بلوقر و هو سهل في التعامل و جميل لكن مظهره بصراحة لم يجذبني مثل وردبرس .

سابعا : المواضيع الأولى وبدء نشرها :

بإمكانك كتابة موضوع أول كترحيب او كتعريف بنفسك و بما تنوي تقديمه في المدونة . و إن كنت  جريئ بإمكانك نشر تدوينتك مباشرة بمجرد تأسيسها بين أصدقائك و في مواقع التواصل الإجتماعي . لكن أعتقد أنه من الأفضل البدء في كتابة عدة مواضيع ( 2 على الأقل زيادة على الترحيب ) قبل النشر . لأن نشرها من اللحظة الأولى لخلقها ، سيشكل عليك ضغط لضرورة البدء بكتابة محتوى للتدوينة ، وهو شيء لا نريده في حالة المدوّن المبتدئ

ثامنا  ً : الاستمرارية :

ليست مدونة و لا مدونتين ، بل العشرات ،  اللاتي نتفاجأ بتجمدهن بعد فترة من النشاط ، و برأيي أن السبب هو

  1. ضعف نية الندوين من الأساس ، أي أن المدوّن غير مرتكز على دافع قوي يحثه على التدوين .

  2. التوقعات المبالغ فيها ، البعض يصر على كتابة تدوينة كل أسبوع ، و شخصيا تفاجأت أن البعض يوميا يرغب بالكتابة . وهذا حرفيا ً يحتاج تفرغ و مزاج عالي لإلتقاط الإلهام . لذلك تحتاج تكون واقعي وصريح بالمدة الزمنية الكافيه لك لكتابة تدوينة متكاملة المحتوى و المضمون ، بدل الكتابة و السلام . شخصيا ناسبني الكتابة ( تدوينة كل شهر ) و آحيانا ( تدوينة كل أسبوعين ) . و لا بأس أن قررت تكتبت تدوينه واحدة كل شهرين ، الأهم أنك لا تمارس جلد الذات على نفسك ، و أن تأخذ الأمور بحب و ترفيه

  3. عدم التطور وقلة الإلهام : الكاتب مثل غيره يحتاج يطوّر مهارات الكتابة ، و كونك في بيئة تطويرية يعني مزيد من الحافزية للكتابة ، لذلك اقرأ كتب عن الكتابة ، أقرأ اسبوعيا تدوينات ، ادخل بنترست وشاهد المواضيع التي يشاركها الناس و يتحدثون عنها ، خصص يوم لإلتقاط الإلهام من كل شيء لأن فعلا ً كل ما يدور في عالمنا هو مشروع مقالة /تدوينة .

تاسعا ً  :نصائح سريعة لنجاح مقالاتك المدوّنه:

Instagram-Verification
حقوق الصورة

وهذا يُكتب فيه مجلدات ، لكن هنا تلميحات سريعه تنجح مع أي مقالة مدونة

1.العنوان / الكلمات المفتاحية :

مثل ما يُحكم على تدوينتك بالكامل من عنوانها ، آيضا موضوعك لن يحصد ( نقرة دخول ) بسبب عنوانه . في الغالب الناس تبحث عن مايثير فضولها و تعتقد أنه سيضيف لعالمهم شيء ايجابي ، خصوصا في ظل التنافس الحاد في استقطاب الجماهير من كل حدب وصوب . اذا مهتم بفكرة العنوان ، الآن اكتب في البنترست :  blog title  .  ستخرج لك قائمة بأفضل عنواين شائعة جذابة ممكن تضمينها كعنوان  موضوع  لمدونة .

2.استخدام الصور :

آحيانا نضغط على موضوع التدوينة  لأن العنوان أعجبنا ، لكن نخرج مباشرة بعد لمحة للتدوينة ، ( ليش ؟🤷‍♂️  ، لأن عيونّا ما  ارتاحت للموضوع) . بإختصار ، العين تحتاج ترتاح بعد مساحة ومسافة من القراءة ، و أفضل وسيلة لإراحتها هي : وضع الفواصل بين الفقرات المكتوبه ( زر المسافة ) . و كذلك استخدام الصور .

لكن رؤية خط  من الكلمات المرصوفة بالطول والعرض ، يجعل اي قارئ يهرب . إلا إذا كان الموضوع قوي جدا ً و مكتوب بأسلوب يدفع العقل لإبطال فكرة راحة العين . وهو بالمناسبة ( نادر ) .لذلك لا تتردد بوضع الصور في مواضيعك

3.محظورات :

لا تنسخ ، لا تسرق حقوق ، لا تكذب .

ذكرنا سابقا ً بضرورة اطلاعك على تدوينات الآخرين و بإمكانك تستنبط منهم مواضيع ، لكن هذا لا يعني النسخ ، استفيد فقط من نبرة الموضوع ولغته ، و اكتبه بطريقتك . يعني مثلا هذا الموضوع معظم أفكاره و ترتيب محتواه ، اجتهدت بترجمتها من موضوع انجليزي في موقع  wikihow .

بمعنى قرأت الموضوع ، التقطت فهرس الموضوع ، ثم الفكرة الأساسية من كل بند في الفهرس ، ثم صغت كل شيء حسب اسلوبي  لكن لم يتم نسخ الكلام حرفيا ً منه و لصقه في المقالة .  و بإمكانك الاطلاع على الموضوع من هنا :

https://www.wikihow.com/Start-a-Blog

ثانيا : الصور في التدوينة  ، ضروري تضع مصدرها ، و تتواجد خاصية في معظم المواقع المستضيفة أنك تضيف عنوان للصورة بدون تشويه للموضوع . و آحيانا اذا لم تجد مصدر ، اكتب ( جميع الصور منقولة من الإنترنت ) . الصدق ينجيك من أي مساءلة قانونية

و آخيرا ، اذا كتبت فكرة طبية أو اخبارية سياسية _خصوصا لو كانت مثيرة للجدل _ اعطي مصدر لما كتبت ، و دعّم بالحقائق ، الكذب في معلومات تضر الناس ليس في صالحك أو صالح مدونتك .

4. درس التعبير لصف رابع ابتدائي:

اول درس في التعبير هو : اكتب مقدمة ، ادخل في الموضوع ، اختم . و نسّق بين هذه الفقرات ، بحيث تكون المقدمة مشوّقه جدا ً ليكمل القارئ الموضوع . الموضوع مفصّل لكن مرتب ومريح للعين ، و الخاتمة تعطي شعور بالإرتياح وكأن الكاتب يشكرك و يشكر نفسه أن قرأ هذا الموضوع .

5. آخيرا :

استمر ، حتى لو لم تحصد تعليقات أو شهره ، لأن ( مين قال لازم كلنا نصير مشهورين في مجال معين عشان نبدع 😁) ، الشهره مقدّره لبعض  الناس في هذا العالم ، أما الباقي يسيّرهم رغبتهم بالعطاء ، كون الله حباهم بموهبة أو معرفة ، و من المهم يأدون زكاة هذه النعمة  بتدوريها للآخرين .

هذا كل شيء في موضوع  التدوين كبداية ً و كأفكار لإنعاش مدونة خاملة نسبيا ً ،

آمل أن أكون ألهمتك ❤

أسعد بتعليقك ، و مشاركتني رأيك ، وهو حتما ً سيعرفني عليك لو كنت مدوّن ، فأهلا بك في عالمنا .😃🌹

17 رأي على “الدليل الصغير لبدء مدونتك الشخصية أو اعادة الالهام لتدوينتك الحالية .

  1. شكراً لكِ على هذه التدوينة الدسمة ،،
    شكراً لكِ ولكلِ كلمة وخطوة تفيدنا أو بعمنى أخر تفيدني شخصياً لِما أقوم به من خلا ل مشروعي الذي أعمل عليه ،،
    حقيقة أستفدتُ مما كتبتيه في تعديل بعض الأفكار وأعادة كتابة محتوى ،،
    شكراً من القلب ،،،

    دمتِ بخير ،،،،

  2. التدوين سعادة بحد ذاته كونك تشارك الآخرين وتستفيد منهم وتفيدهم يمدك بشعور بالإنجاز ..
    شكرا على هذه التدوينة الرائعة🌷

  3. أنعشتني فعلًا تدوينتك للعودة للتدوين أو بالأصح لكتابة التدوينات العالقة؛ فقد خططت العديد من الأفكار ولكنني لم أكتبها أو أجهزها بعد، وبعد قراءتي لتدوينتك أنهيت تدوينة كاملة وأرجوا حقًا أن يستمر هذا النشاط لأن مرحلة الخمول هذه عندي استمرت أكثر من الازم.
    تدوينة جميلة فعلًا، شاركتها مع بعض صديقاتي لإلهامهم..
    شكرًا لك..

  4. يعطيك العافيه جذبني العنوان وانا كمدونة تجمدت فترة بس غالباً بسبب الامومة و الدراسة وصدقاً بعد ما قرأت تدوينتك جاني دافع للعودة وبقوة 😌🌟

    1. الله يعافيك ، صحيح في ظل الانشغال نحتاج دافع قوي حتى نرجع نكتب . يالله شدي حيلك و ورينا ابداعك . بالتوفيق 😄👌

  5. يالله تو أفكراليوم بفكرتك “لتكون كاتبًا يجب أن تكون قارئًا” واكتشفت مدونتك بعد هذا القرار.
    نصائح ذهبية ومعقولة ممكن الكل ينفذها.
    أضيف أيضًا: إختيار ثيم مريح، مب شرط جميل، الراحة بقراءة التدوينات لها الأولوية.
    شكرًا لتدوينتك وأتمنى كل مدون جديد أو عنده الخبرة يقرأ هذه التدوينة.

  6. أتيت هنا لأتواطئ مع المجتمع الخفي للمدونين هههه ولأتعلم حيلهم وأكتسب قليلا من دفقة الشجاعة والجرأة.
    مدونتي ما زالت فارغة وقلمي جاف لا يثمر، وما زالت المفاوضات سارية حتى اللحظة 😅

اترك رد